قصر المطر

اذهب الى الأسفل

هل أنت راض عن الرواية كأنسان من هذه البيئة التى تحدثت عنها الرواية؟؟

25% 25% 
[ 1 ]
25% 25% 
[ 1 ]
50% 50% 
[ 2 ]
 
مجموع عدد الأصوات : 4

قصر المطر

مُساهمة من طرف علاء العطواني في السبت يوليو 18, 2009 6:34 am

قصر المطر
ممدوح عزام


أتمنى أن أرى أراء من قرأها لأهميتها كعمل ملحمي إن صح التعبير وليد بيئتنا

& هذا غيض عن الرواية و سأُتبعة بعرض آخر قريبا

تقع الرواية في 644 ص 24سم صادرة عن وزارة الثقافة السورية(كل المقتطفات بأرقام الصفحات من هذه الطبعة)

تحدث الكاتب عن روايته في معرض رده على أحد الإنتقادات الموجهه إليها " استخدمت الرواية تقنية تناسخ الأرواح لتجعل هذا الشخص و اسمه حسان يتذكر كل ما حدث في الماضي ليقيم مقارنة مع حاضر وجد فيه بضعة طغاة من العسكر يستولون على السلطة و يجيرون بطولات الشعب لمصلحتهم "

بعض المقاطع التى أثارت انتباهي أو بعض الصور

"ما الذي يجعل الخرائب حصنا للحرية " ص132

"ارتقى الليل في معارجه فخرج شامل للرقص وراحت ثنية تعزف على الشبابة جر وراءه كامل ثم غريبة وهندة وصباح و العريس الطويل وفي البداية اعتقد الجميع بأن ذلك لن يطول لكن اللحن القمري المحموم و إشراقة الأخوة و عواصف الرقص نقضت التكهنات هرعن إلى امتحان الحلبات يعلوهن دوي كقصف الجسور وأرسلن تهتكاتهن ووزعن مجونهن في الخرائب مثل ورود!!" وصف عرس شاهين الخليل و غريبة ص 132

أرخبيلات الأزقة المتراخية و الشوارع المعولة ص132

"روت عنه روايات كلبية " دلال عن كنج "رحلات خالدة في حدائق الجماع" "كان ممزوجا بمزاج الصخور" ص152

"مثلما يمتص الزمن الأمنيات" ص156

من كتاب سيف ماريشال جيش ابراهيم باشا " لقد هزمني أولئك السحرة"
ص 175

"لم تكن تلك الفوضى داخلة في حسابات الجنرال الذي اعتقد أنه سيحارب جيشا من الجنود المحترفين لا شعبا من المحاربين النابتين من الحجارة و التراب وأشجار التين" ص561

الكولونيل أندريا جنرال القائد غاملان يصف معركة المسيفرة " إن تهور أولئك المقاتلين الأشقياء كان ينتمي إلى المراحل البربرية من حياة الأنسان"
" لقد رأيت أولئك الجبليين المتعصبين يتقدمون نحونا و في جسومهم عدد من رصاصاتنا ليموتوا فوق أسلاكنا" ص 598

وهذه بعض الأقوال ممن تحدث عن هذه الرواية
يقول الشاعر شوقي بغدادي ((إن تاريخ حياً ينفتح بأكمله أمامنا في(( قصر المطر)) كي نرى بيئة لا نعرفها فإذا بنا نغدو من أهلها وإذا كان فن الرواية كما قالوا هو ملحمة العصور الحديثة فمما لا ريب فيه أن ((قصر المطر ))هي إحدى الروايات العربية القليلة التي تتجلى فيها سمات الفن الملحمي العريق من دون أن تفقد خصائصها كرواية معاصرة )).

وكتب الروائي جمال الغيطاني Sad(إنها لوحة لحياة خصبة ثرية انطلقت من واقع محدد ولحظة زمنية لتعبر عن الإنسان في أزمنة شتى ..هذه الرواية الملحمية ،رواية المصائر ألقت النظر إليها فقط كعمل أدبي يشكل إضافة إلى الرواية العربية )).

وكتب الروائي يوسف العقيد يقول ((وقصر المطر ليست الرواية الأولى لممدوح عزام وهي نص روائي ضخم يقع في أكثر من ستمائة صفحة من القطع الكبير و في الرواية الجميلة المدهشة نفس ملحمي ودنيا بكر لم نجدها من قبل سوى في هذا النص )).

وكتب الشاعر بيان الصفدي(( قصر المطر رواية مكان و إنسان فهي شديدة الحفاوة بالأرض التي تدور الأحداث فوقها و هنا يقدم ممدوح عزام عملا ناضحا بالأخلاص للدم الذي سال والدموع الذي ترقرقت والآمال التي اضطرمت في القلوب ))
avatar
علاء العطواني

عدد المساهمات : 127
تاريخ التسجيل : 08/07/2009
العمر : 35
الموقع : السويداء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قصر المطر

مُساهمة من طرف خلود هايل حمزة في الثلاثاء يوليو 21, 2009 10:39 am


هذه الرواية الرائعة... سمعت عنها الكثير
ولكن مع الآسف لم اقرأها ,اطلع عليها

لهذا لا املك الحق بأعطاء رأي الخاص في الآستفتاء
ولكن ماتركه البعض بنفسي حب الآطلاع عليها وهذا ما سأفعله بأول مشوار لي للوطن

سأحصل عليها وأقرأها وأتزود من ثروتها



ألف شكر لك أيها الغالي مع كل الحب والتقدير لك ولكاتب هذه القصة
السيد ممدوح عزام المحترم
avatar
خلود هايل حمزة
عضو مجلس ادارة
عضو مجلس ادارة


عدد المساهمات : 2366
تاريخ التسجيل : 19/05/2009
العمر : 62
الموقع : فنزويلا

http://www.postpoems.com/members/kholod

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قصر المطر

مُساهمة من طرف علاء العطواني في الأربعاء يوليو 22, 2009 5:02 am

شكرا مدام خلود على مرورك الذهبي بمتصفحي

بالفعل إنها رواية مهمة

وللأسف أن سبع و عشرون مشاهدة للموضوع و رد واحد

أيضا صاحبه لم يقرء الرواية (مع أنك عشتي 31 سنة في فنزويلا إلا أنك على الأقل سمعتي بها)

عتبنا على مثقفينا الذين يناقشون مختلف صنوف الأدب العالمي و يجهلون رواية هامة صدرت في أقرب ما يكون لهم و عن أقرب ما يكون لهم

شكرا لمرورك
avatar
علاء العطواني

عدد المساهمات : 127
تاريخ التسجيل : 08/07/2009
العمر : 35
الموقع : السويداء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قصر المطر

مُساهمة من طرف بشار نايف الحجار في الخميس يوليو 23, 2009 7:55 pm

الاخ علاء مساء الخير و شكراً لك على هذا الموضوع...

لقد قرأت هذه الرواية منذ زمن طويل ولا زلت أحتفظ في ذاكرتي ببعض من أحداثها..
لا شك أن ممدوح عزام كاتب روائي مميز..ورواية قصر المطر وثيقة فنية ممتعة ورائعة..
أنا سوف اتكلم بشكل عام ...بداية للكاتب الحق في قول ما يراه ولا يجوز لنا مصادرة هذه الرؤية حتى وان اختلفنا معها...
العودة الى التاريخ لا تعني بحال من الاحوال إعادة سرد الحوادث كما حصلت في الواقع مع العلم أن الرواية من أقدر الفنون الادبية على تسريد العالم والتاريخ،فنحن لسنا بحاجة الى تاريخ يكرر الوقائع المعروفة، والعودة الى حاضنة التاريخ لا تقدم جديدا اذا لم تجب على اسئلة الحاضر،لتساهم هذه الاجوبة في صناعة المستقبل .
والتاريخ لا يكتب مرة واحدة والى الابد...
وهنا اريد ان اشير الى العلاقة بين الروائي و المؤرخ،ونحن لسنا بصدد التفريق بينهما ،فالمؤرخ يعتمد الموثوقية في الاحداث ،ويتوخى الحياد والموضوعية والامانة للواقع ما أمكن،أما الروائي فعمله وإن تقاطع مع المؤرخ في حقل الماضي ،فله أدواته ووسائله وطرائقه التعبيرية ..والروائي يعيد كتابة التاريخ عند تأويله وتقديمه ،حسب زاوية الرؤية التي يقف عندها وما يملكه من ثقافة و معرفة وتفهم للعالم وعلاقاته....


تقبل مروري..
مع حبي ومودتي..
ابــو نــدى..
avatar
بشار نايف الحجار

عدد المساهمات : 171
تاريخ التسجيل : 21/05/2009
العمر : 52
الموقع : في الشرق

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: قصر المطر

مُساهمة من طرف علاء العطواني في الخميس يوليو 23, 2009 10:45 pm

الأخ أبو ندى مساء الخير و شكرا لك على تعقيبك

الموضوعي على ما نشرته

أنا أوافقك الرأي سيدي أن للروائي حرية حري بنا

احترامها و ليس على الروائي أن يكون مؤرخا حتى

وإن تقاطعت أحداث روايته بتواريخ ما.

إلا أنه كثر الحديث في الآونة الأخيرة عن مدى أبعاد هذه الرواية

فعلى ما أذكر وأنه بجلسة ثقافية بمنزل السيدة خلود قال أحدهم أنا لا أفرق بينه (الكاتب) وبين أدونيس على سبيل المثال فيما ذكر آخرون أنه طغى وجار على أخلاقنا و عاداتنا

لسنا بصدد(محاكمة) الرواية من منطلق تاريخي أو اجتماعي ضيق

إنها تعبير ملحمي عن نسيج اجتماعي عاش بفترة ما من تاريخنا كانت له أحلامه آماله نضاله .....

لن أطيل الشرح لأنتقل إلى رواية آخرى له عبرت عن مقاصدة إنها جهات الجنوب

أشكرك أخ بشار من جديد و أتمنى أن تقرء موضوع

جهات الجنوب لأستطيع أن أوضح لك فكرتي.
avatar
علاء العطواني

عدد المساهمات : 127
تاريخ التسجيل : 08/07/2009
العمر : 35
الموقع : السويداء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى