العنف الآسري..للدكتوره ليلى عبد الوهاب

اذهب الى الأسفل

العنف الآسري..للدكتوره ليلى عبد الوهاب

مُساهمة من طرف خلود هايل حمزة في السبت مارس 06, 2010 11:51 am




لو تأملنا صور العنف الموجهة ضد المرأة لوجدنا أن هناك علاقة جدلية بين ما يمر على المرأة من تميز واضطهاد يفرضه النظام الإجتماعي بكل ما يرتبط به من انساق وعلاقات..وبين ما تتعرض له المرأة داخل الآسرة من عنف مادي ومعنوي.....

برغم التغيرات التي طرأت على أوضاع المرأة في المجتمع الحديث... فإن طبيعة العلاقة التي تحكم المرأة بالرجل داخل الآسرة لا زالت تحكمها بقايا علاقات العبودية التي تأسست تاريخياً مع نشأة الملكية الخاصة وسيطرة الحضارة الذكورية في ظل سيادة النظام الابوي الذي أعطى السلطة المطلقة للرجل وفرض على الرأة الخضوع بالقوة...

هذا الكتاب الذي بين يدي وهو بعنوان العنف الآسري..للدكتوره ليلى عبد الوهاب والذي يعالج..
العنف الاسري يبحث معنا في 3 بنود..هم

1ــ العنف
2ــ العنف الاسري
3ــ العنف ضد المرأة

عند التصدي لدراسة اية ضاهرة أو مشكلة إجتماعية يلزم من البداية تحديد وتعريف لآهم المفاهيم المحورية التي يقوم عليها البحث وهذه خطوة هامة وضرورية في تحديد المشكلة وما يربط بها من علاقات داخلية وخارجية...
هذه العناصر الثلاثه في بحثنا ترتبط إرتباطاً عضوياً ببعضها البعض...الا ان الفصل بينهما فقط يرجع لمقتضيات الدراسة العلميه...ليس إلا...

العنف
هو سلوك او فعل يتسم بالعدوانية يصدر عن طرف قد يكون فرد او جماعة او طبقة اجتماعية أو دولة بهدف استغلال وإخضاع طرف أخر في إطار علاقة قوة غير متكافئة اقتصادياً وإجتماعياً وسياسياً..مما يتسبب في أحداث أضرار مادية أو معنوية او نفسية لفرد او جماعة أو طبقة اجتماعية أو دولة اخرى..

وإذا أردنا توضيح المعنى اكثر نستطيع القول....إن لكل فعل رد فعل..ومع هذا فإن ردود الفعل الطبيعية ..التي تفسر ظواهر الميكانيكا والديناميكا. اي أن رد ود الفعل الاجتماعية لسلوك يتسم بالعنف والعدوانية لا يتم بشكل ميكانيكي فهناك عوامل اجتماعية واقتصادية وثقافية ونفسية...تساهم في تحديد حجم وشكل وكيفية وزمن حدوث رد الفعل عند الطرف المستغل والمقهور اجتماعياَ لذا فإن قانون الفعل ورد الفعل وحده غير كاف لتفسير مفهوم العنف..وإنما يضاف اليه قانون التراكم الذي بفضله يمكن تفسير الكثير من العلاقات القائمة على الاستغلال والقهر...والتي تتخذ من العنف اداة لتحقيق ذلك.

العنف الآسري
بتطبيق مفهوم العنف السابق على الاسرة يمكن القول بأن العنف الآسري هو أيضاً أحد أنماط السلوك العدواني الذي ينتج عن وجود علاقات قوة غير متكافئة في إطار نزام تقسيم العمل بين الرجل والمرأة داخل الاسرة...وما يترتب على ذلك من تحديد لآدوار ومكانة كل فرد من أفراد الآسرة...وفقاً لما يمليه النظام الاقتصادي الاجتماعي السائد في المجتمع...

بالرغم من كل التغيرات التي طرأت على الآسرة في المجتمعات الحديثة فأثرت على شكلها ودورها ووظائفها الآجتماعية والثقافية..فإن العلاقات القائمة داخل الآسرة لا زالت ترتبط ببناء القوة التقليدي...الي يقوم على تفوق الرجل وسيطرته الآقتصادية في المجتمع وفي الآسرة بشكل خاص...

إن علاقة القوة داخل الاسرة يصعب فهمها بحال من الآحوال دون فهم بناء القوة القائم في المجتمع بشكل عام ذلك البناء الذي يدعم ويكرس من خلال نسق القيم والثقافة والدين والقانون..علاقات السيطرة والآستغلال الآجتماعي الاقتصادي في المجتمع...وفي الآسرة بصفة خاصة...بأعتبارها واحدة من المؤسسات الآساسية في تحقيق الآستقرار للنظام القائم.

هنا يلعب الدور الآكبرطبيعة العلاقة القائمة بين الدولة والعائلة ...فبرغم استحواز الدولة على الكثير من الوظائف الاجتماعية والثقافية للآسرة فإنه لم يحدث تناقض رئيسي بين المؤسستين خاصة في نمط السلطة الآبوية الذي يقوم على السيطرة والهيمنة الآجتماعية والسياسية ... فالدولة من ناحية تفرض سلطتها من خلال سيطرة وهيمنة طبقة اجتماعية على غيرها من الطبقات...ويفرض الرجل من ناحية أخرى سيطرته وهيمنته على المرأة والصغار سواء داخل العائلة أو في المجتمع بصفة عامة...

يختلف الامر عند مناقشة مفهوم العنف الاسري في مجتمعات العالم الثالث تلك التي تعرضت ولا زالت لآشكال مختلفة من الاستغلال والسيطرة الاقتصادية في ظل النظام الرأسمالي والاجتماعي والساسي والثقافي لتلك المجتمعات....وهكذا ساهم في خلق هياكل وعلاقات أنتاجية واجتماعية مشوهة انعكست بدورها على بنية الآسرة وعلاقاتها..
ان نظرة موضوعية على بناء الاسرة في مجتمعات العالم الثالث تكشف عن وجود عدة اشكال لها
1.هناك الآسرة النووية
2.الاسرةالمركبة
3.الاسرة الممتده
4.الاسرة العشائريه ذات العصبية القبائلية
اذا كان العنف الآسري كمفهوم يفصح عن نفسه بوضوح في ظل الآسرة النووية الاوربية في إطار علاقة الصراع بين الرجل والمرأة التي تتجسد داخل الاسرة من خلال العلاقة الزوجيه...حيث تصبح المرأة الزوجة هي الطرف الذي يتعرض للعنف سواء المعنوي أو المادي...فإن الامر يختلف في مجتمعات العالم الثالث التي تتعدد فيها اشكال الآسرة وعلاقاتها...وبناء عليه يمتد العنف المعنوي والمادي أي الفيزيقي...ليشمل علاوة على الاطفال...المرأة الآم..والزوجة...والاخت والآبنة.....
اريد ان اذكر فقط لمحة صغيرة عن العنف ضد الآطفال أمراً في غاية الاهمية والخطورة ولكن بعد أن أنتهي من ذكر أهميته على المرأة التي هي بحثي الان سأعود من جديد لذكر نتائجه على الطفل في العالم الثالث....

العنف ضد المرأة
نقصد به السلوك او الفعل الموجه إلى المرأة على وجه الخصوص سواء أكانت زوجة أو أماً او أختاً او أبنة ..ويتسم بدرجات متفاوته من التمييز والآضطهاد والقهر والعدوانية الناجم عن علاقات القوة غير المتكافئة بين الرجل والمرأة في المجتمع والاسرة على السواء..نتيجة لسيطرة النظام الآبوي بألياته الاقتصاديه والاجتماعية والثقافية...
برغم التغيرات التي طرأت كما ذكرت سابقاً على أوضاع المرأة في المجتمع الحديث فإن طبيعة العلاقة التي تحكم المرأة بالرجل داخل الاسرة لا زالت تحكمها بقايا علاقات العبودية التي تاسست تاريخياً مع نشأة الملكية الخاصة وسيطرة الحضارة الذكورية في ظل سيادة النظام الابوي الذي أعطى السلطة المطلقة للرجل وفرض على المرأة الخضوع بالقوة...هذا وقد ظلت معظم القوانين التي تحكم نظام الاسرة في مختلف المحتمعات الإنسانية تدعم الفكرة القائمة على ان المرأة والابناء هم امتداد طبيعي لملكية الرجل.. وبناءعليه فقد ترك القانون للرجل حرية التعامل معهم كيفما يشاء دون تدخل أو محاسبة..على إعتبار أن هذه الامور تعد شأناً من شئون الاسرة..لذلك فإننا نجد أنه في الوقت الذي أعطى فيه المجتمع بقوانينه وثقافته السائدة الحق للرجل في السيطرة على المرأة أسرياً...جنسياً...وإجتماعياً...كرس لديها الشعور بالتسامح تجاه كثير من الافعال غير المقبولة من الرجل والتعامل معها باعتبارها سلوكاً طبيعياً وصحياً....
تثير بعض الدراسات الى ان الرجل في المراحل الاولى لنشأة الآسرة الابويه كان يملك الحق في ان يقتل زوجته كما يقتل عبده كما كان يملك أيضاً حرية قتل أطفاله دون مسالمو أو محاسبة...فالنساء والآطفال الذين يملكهم الآب كانوا يسمون بالعبيد...ويستشهد العلماء على ذلك بأن كلمة أسرة..
Family
في أصلها اللاتيني قد اشتقا من كلمة
Familia
ومعناها عدد العبيد الذين يملكهم رجل واحد
لنعالج نوعاً ما حالة الخضوع بل التسامح التي تتعامل بها المرأة مع مختلف صور الاضطهاد والقهر الذي تتعرض له في المجتمع والآسرة..والذي يتخذ من العنف وسيلة للتعبير عن نفسه يمكن ارجاعها إلى شيوع حالة الاغتراب لدى المرأة تجعلها تعلى من شأن ومكانة قاهرها على حساب وجودها الذاتي والموضوعي وتجدر الاشارة هنا الى أن الآغتراب عند المرأة العربية بصفة خاصة...لا يقف عند جانب بعينه..بل يتعدد ليشمل مختلف الجوانب الحياتيه والآقتصادية والاجتماعية والعائلية والشقافية والنفسية والجنسية......
قبل أن يبدأ الملل يتسرب لديكم..أذا لم يكن قد تسرب أترككم عند هذا المقدار المهم من هذا الكتاب الرائع الثمين ..
مع كل حبي وتقديري

_______________________________________________
ادعوكم لزيارة موقعي الخاص
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
avatar
خلود هايل حمزة
عضو مجلس ادارة
عضو مجلس ادارة


عدد المساهمات : 2366
تاريخ التسجيل : 19/05/2009
العمر : 62
الموقع : فنزويلا

http://www.postpoems.com/members/kholod

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العنف الآسري..للدكتوره ليلى عبد الوهاب

مُساهمة من طرف لمـــى في السبت مارس 06, 2010 3:14 pm

السيدة خلود

الكلام جميل جدا وحقيقة لم اشعر بالملل وانا أقرأه

بانتظار اذا كان لديك اضافة جديدة بعد

تحياتي لك وكل الشكر

_______________________________________________
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
avatar
لمـــى
بســمة المنتـــديات
بســمة المنتـــديات

عدد المساهمات : 1107
تاريخ التسجيل : 25/05/2009
العمر : 37
الموقع : الســـعودية اليوم وغدا لا أدري أين

http://www.watan-mahgar.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العنف الآسري..للدكتوره ليلى عبد الوهاب

مُساهمة من طرف سالي في الأحد مارس 07, 2010 6:00 am

تحيه طيبه مدام خلود ودائما مواضيعك كلها فائده ومن قلب المجتمع فالعنف الاسري من اكثر انواع العنف منتشره في زمننا هذا ,للاسف نسيان الكثير الرأفه والاحسان وعدم معرفتهم لاساس الاسره السليمه فالحب والمودة والتعاون والاحترام المتبادل يبعد العنف بشتى انواعه
مشكوره وتقبلي مروري المتواضع وننتظر المزيد
avatar
سالي
عضو مجلس ادارة
عضو مجلس ادارة


عدد المساهمات : 616
تاريخ التسجيل : 06/05/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العنف الآسري..للدكتوره ليلى عبد الوهاب

مُساهمة من طرف خلود هايل حمزة في الإثنين مارس 29, 2010 6:54 am

لاحظنا من الموضوع الكم الهائل من العنف الممارس على المرأة خاصة

ولن يتغير او يتراجع مادامت التشريعات القانونية ليست في حقها

لن يتغير ما دامت العادات والتقاليد ألآجتماعية الموروثة تسرق حقها وتعطي الرجل افضلية عليها

ما دامت المرأة متخفية خلف نفسها وغير واعية لمصيرها وقضية حياتها

وما دامت طبيعة العلاقات بين المرأة والرجل داخل ألآسرة تحميها بقايا علاقات العبودية والقهر الانساني التعسفي

وسيطرة حضارة الذكور في ظل سيادة النظام ألآبوي

الذي اعطى السلطة المطلقة للرجل وفرض على المرأ’ الخضوع بالقوة

مع ألآسف الشديد ما زلنا نعاني من هذه الافكار والطرق الهمجيه

ونحن بأشد الحاجة لقاعدة جديدة تمنح المرأة انسانيتها فقط وعلى الآقل

مع كل الحب للغوالي لمى وسالي لتواجدهما الدائم

_______________________________________________
ادعوكم لزيارة موقعي الخاص
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
avatar
خلود هايل حمزة
عضو مجلس ادارة
عضو مجلس ادارة


عدد المساهمات : 2366
تاريخ التسجيل : 19/05/2009
العمر : 62
الموقع : فنزويلا

http://www.postpoems.com/members/kholod

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العنف الآسري..للدكتوره ليلى عبد الوهاب

مُساهمة من طرف سهام في الثلاثاء مارس 30, 2010 8:15 am

السيدة خلود المحترمة

قرأة المقال واعجبت به كثيراً ...اولاً... اقدم الشكر لك على نقلة وجعلتينا نطلع عليه

ثانياً.... هذا هوا واقعنا وكما تعاملت امهاتنا من قبل ابائنا نحن نتعامل الان من قبل ازواجنا

كيف سنمحي هذه الافكار من راس الرجل ..متى ساستطيع ان اقول لا

والرجل واضع يديه على فمي ... اتمنى من الاخوة الرجال في هذا المنتدى

ان يطلعو على الموضوع ويعرفو كم هوا وضع المرأة مؤلم

شكراً لك اختي الكريمة ***** تقبلي مروري
avatar
سهام

عدد المساهمات : 83
تاريخ التسجيل : 07/06/2009
العمر : 46
الموقع : فلسطين

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العنف الآسري..للدكتوره ليلى عبد الوهاب

مُساهمة من طرف ابو مجد في الثلاثاء مارس 30, 2010 10:33 pm

سيدتي الجميلة ... خلود ...

ان جمال موضوعك واختيارك له ..يعكس جمال روحك ..هذا الموضوع هام

جداً بالنسبة لنا جميعاً ويوضح لنا انواع العنف الاسري ... من المؤلم ان نكون

في القرن الحادي والعشرين ومازلنا نعاني من هذا العنف ...وبصراحة هذا العنف

متعدد المصادر ..اولاً العادات البالية وتقاليد المجتمع ..ثانياً المراة نفسها تقوم

بظلم نفسها ومساعدة الاخرين على ظلمها ..التشريعات القانونية الجائرة بحقها

المجتمع الذكوري الذي تربينا عليه ..والتفرقة بين الرجل والمراة بكل شيء

واعطائة شعار ما يحق للرجل لا يحق للمراة ..عدم وعي المراة لما يدور حولها

والسكوت على الظلم .. النابع من عدم تعلمها وادراك حقوقها ...هنالك مثل للمرحوم

جدي كان يردده دوماً .... مهرتك دعكها ..... وحصانك عفيه ... يكفي ان يتشكل

الى اذهاننا صورة للمجتمعات البالية من خلال هذه الصورة او المثل المطروح

والحمد لله ان والدي تعلم وخرج من نطاق هذا المفهوم ..والا كنا اكلناها نحن الابناء

ست خلود يطول الكلام في هذا الموضوع ..ولكن اردت ان اوصل وجهة نظري

برفضي القاطع لكل اشكال هذا العنف ....لك مودتي وتقديري على ماتقدميه لنا
avatar
ابو مجد
عضو مجلس ادارة
عضو مجلس ادارة

عدد المساهمات : 884
تاريخ التسجيل : 25/01/2010
العمر : 61
الموقع : الكويت

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العنف الآسري..للدكتوره ليلى عبد الوهاب

مُساهمة من طرف خلود هايل حمزة في الأربعاء أبريل 14, 2010 4:41 am

سهام كتب:السيدة خلود المحترمة

قرأت المقال واعجبت به كثيراً ...اولاً... اقدم الشكر لك على نقلة وجعلتينا نطلع عليه

ثانياً.... هذا هوا واقعنا وكما تعاملت امهاتنا من قبل ابائنا نحن نتعامل الان من قبل ازواجنا

كيف سنمحي هذه الافكار من راس الرجل ..متى ساستطيع ان اقول لا

والرجل واضع يديه على فمي ... اتمنى من الاخوة الرجال في هذا المنتدى

ان يطلعو على الموضوع ويعرفو كم هوا وضع المرأة مؤلم

شكراً لك اختي الكريمة ***** تقبلي مروري

نعم ايتها الغالية.... مع ألآسف الشديد هذا هو واقع اغلب النساء في شرقنا الذكوري هذا

تستطيع المرأة ان تحقق ذاتها عندما تتحرر من سيطرة الذكر بحياتها من اولها الى اخرها

وتثقف نفسها وتجعل من شخصيتها انسانه كبيرة تثق بكل خطواتها

والغلط كل الغلط ان نتعامل مع ازواجنا مثلما تعاملت امهاتنا وجداتنا

هل ترضي لأابنتك ان تحيا حياتك

أكيد لا.. لهذا تعالوا نقول معاً

لن اعيش في جلباب ابي

مع كل الحب واسعدني تواجدك

_______________________________________________
ادعوكم لزيارة موقعي الخاص
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
avatar
خلود هايل حمزة
عضو مجلس ادارة
عضو مجلس ادارة


عدد المساهمات : 2366
تاريخ التسجيل : 19/05/2009
العمر : 62
الموقع : فنزويلا

http://www.postpoems.com/members/kholod

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: العنف الآسري..للدكتوره ليلى عبد الوهاب

مُساهمة من طرف خلود هايل حمزة في السبت أبريل 17, 2010 1:59 am

ابو مجد كتب:
سيدتي الجميلة ... خلود ...

ان جمال موضوعك واختيارك له ..يعكس جمال روحك ..هذا الموضوع هام

جداً بالنسبة لنا جميعاً ويوضح لنا انواع العنف الاسري ... من المؤلم ان نكون

في القرن الحادي والعشرين ومازلنا نعاني من هذا العنف ...وبصراحة هذا العنف

متعدد المصادر ..اولاً العادات البالية وتقاليد المجتمع ..ثانياً المراة نفسها تقوم

بظلم نفسها ومساعدة الاخرين على ظلمها ..التشريعات القانونية الجائرة بحقها

المجتمع الذكوري الذي تربينا عليه ..والتفرقة بين الرجل والمراة بكل شيء

واعطائة شعار ما يحق للرجل لا يحق للمراة ..عدم وعي المراة لما يدور حولها

والسكوت على الظلم .. النابع من عدم تعلمها وادراك حقوقها ...هنالك مثل للمرحوم

جدي كان يردده دوماً .... مهرتك دعكها ..... وحصانك عفيه ... يكفي ان يتشكل

الى اذهاننا صورة للمجتمعات البالية من خلال هذه الصورة او المثل المطروح

والحمد لله ان والدي تعلم وخرج من نطاق هذا المفهوم ..والا كنا اكلناها نحن الابناء

ست خلود يطول الكلام في هذا الموضوع ..ولكن اردت ان اوصل وجهة نظري

برفضي القاطع لكل اشكال هذا العنف ....لك مودتي وتقديري على ماتقدميه لنا

ربما اكتر ما لفت نظري بهذا الكتاب العنف ضد المرأة

ولكن لا ننكر تواجد العنف الاسري ضد الآولاد ببعض اساليب التربية القاسية

وكيف الآب يتعامل بقسوة وظلم حتى مع اولاده وكما فكره ان هذا اسلوب التربية الصح

وهيك بيطلع رجال اكتر ويقصد الذكر

بالحقيقة الموجع اكتر اسلوب العنف على الاولاد لانهم يكبروا وهم يعانون الخوف وانفصام الشخصية

يعانون الاحباظ والضياع وكره جو البيت الذي لايروا به الا الصياح والضرب والتأنيب

وهذا يجعلهم متأخرين في دراستهم وحاقدين على مصيرهم

اما العنف الملقى على عاتق المرأة نعم يا أخي لا ننكر دور العادات الاجتماعية البالية

والمرأة نفسها حيث هي من تترك كذلك الرجل يتسلط على حياتها أكتر

لأانها كثيراً ماتكون قد تلقت التربية القاسية والضعيفة وعقلها محقون بهذه المفاهيم

فلا تقوى على اثبات دورها الحقيقي والطبيعي او تحدد موقفها

تحياتي لك ايها الغالي لتواجدك الراقي دائماً وقلبك الكبير المفعم بالحب والوعي

تحياتي لك

_______________________________________________
ادعوكم لزيارة موقعي الخاص
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
avatar
خلود هايل حمزة
عضو مجلس ادارة
عضو مجلس ادارة


عدد المساهمات : 2366
تاريخ التسجيل : 19/05/2009
العمر : 62
الموقع : فنزويلا

http://www.postpoems.com/members/kholod

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى